Русский   |  Français   |  Deutsch   |  English   |  Türkçe   |  خريطة الموقع     

 
 
 

تشكيل المعلومات الاستخباراتية

 

تستعمل كلمة "intelligence" والتي تعني باللغتين الفرنسية والانكليزية "العقل والذكاء"، للتعبير عن الاستخبارات والتي تعني باللغة التركية الحصول على الاخبار. الا ان كلمة خبر تعني في علم مصطلح الاستخبارات المعلومات التي لم يتم معالجتها. لكن الاستخبارات ، هي المنتج الذي يحصل عليه نتيجة للتعامل مع الاخبار والمعلومات والملفات التي حصل عليها من مصادر متنوعة تلبي الاحتياجات التي تحدد من قبل الدولة.

ان فعاليات الاستخبارات الموجودة منذ بداية تاريخ البشرية، هي احدى العناصر الاولية والمهمة والتي تلعب دورا في تشكيل مستقبل الدول في ايامنا هذه كما كانت في الماضي. بداعي ان هذه الفعاليات تُسير لإظهار القابلية والامكانية التي تتمتع بها الدولة او المنظمة او المجموعة او الشخص الذي هو في موقع الهدف او من المحتمل ان يكون هدفا وتنفذ لهدف تحديد انماط التحركات المحتملة المسبقة.

وانه بفضل الانتاج الاستخباراتي الصحيح يجعل من الممكن تصور المستقبل والحصول على معلومات حول المشاكل التي من الممكن ان تحصل قبل وقوعها والوصول الى الحقائق وراء الحوادث. اما من اجل انتاج الاستخبارات، فانه ليس كافيا ان يتم جمع المعلومات والوثائق والاخبار فحسب. بل يجب ان يتم معالجة الاخبار والمعلومات والمستندات التي حصل عليها ضمن نظام معين. وان خبرا مهما من الممكن ان يؤدي الى نتائج مغالطة في حال لم يتم تقييمه بشكل صحيح.

ان المعلومات الخامة التي يحصل عليها حول حادثة ما كانت قد وقعت او ستحدث، يتم تقييمها عن طريق التصنيف والتقييم والتفسير والتوسيع وبمعنى اخر يتم معالجتها


ان فعاليات الاستخبارات هي اعمال تنفذ من دون انقطاع وان هذه الفعاليات تشبه من قبل جميع الاجهزة الاستخباراتية الموجودة على سطح الارض، بالعجلة. وتتشكل العجلة من اربعة مراحل:

    • تحديد الاحتياجات الاستخبارية وتوجيه اعمال التجميع:

    ان المرحلة الاولى للعجلة، هي توجيه اعمال جمع الاخبار والمعلومات وتحديد اوساط جمع الاخبار والمعلومات المناسبة لتشكيل جواب للاحتياجات والطلبات الاستخباراتية لرئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء وقيادة الاركان العامة والامانة العامة لمجلس الامن القومي والوزارات المعنية وتشمل تحضير الخطط المعنية في اطار السياسة الامنية والوطنية للدولة على اساس القانون الصادر برقم 2937 وتنفيذها.

     

    • جميع الاخبار والمعلومات

    تقسم المصادر التي يستفاد منها في عملية جميع الاخبار والمعلومات التي هي الحجر الاساسي لمسيرة تشكيل الاستخبارات، الى قسمين "مصادر مفتوحة" و "مصادر مغلقة". والمصادر المفتوحة تتشكل من الصحف والجرائد والكتب وما يذاع على الاذاعات والتلفاز والمواقع الالكترونية. اما المصادر المغلقة فهي تتشكل من اشخاص يملكون القدرة على تقييم الاخبار في موضوع الاحتياجات الاستخباراتية المحددة عن طريق استعمال التكنولوجيا مع وسائل جمع الاخبار والمعلومات المتنوعة.

     

    • معالجة الاخبار والمعلومات

    بفضل اعمال وحدات جمع الاخبار والمعلومات، فان الاخبار التي حصل عليها من مؤسسات من خارج الجهاز تقييم عن طريق تمريرها عبر مراحل تصنيف المعلومات والمستندات والتفسير وبمعنى اخر يتم معالجتها. وان التصنيف هي المرحلة الاولى. وتجمع المعلومات المتشابهة في هذه المرحلة مع بعضها. اما المرحلة الثانية فهي التقييم، أي تحديد مدى الثقة التي يتمتع بها المصدر الذي حصل منه على الخبر والقيمة الاستخباراتية للخبر ومدى صحة الخبر. ويصدر التفسير بعد هذه المرحلة. وان التفسير هو عملية تحديد الاهمية ومعنى الاحداث والتطورات والاوضاع المشابهة استنادا للمعلومات الموجودة وتحديد اهميتها.

     

    • نشر الاستخبارات واستعمالها

    على اساس ان يتم استعمال التقارير التي تحمل صفة الاستخبارات والتي تمت معالجتها وفقا للتقييم، فانه يعمل على توصيلها في وقتها وبشكل سريع الى المؤسسة المعنية. وان المؤسسات المعنية لا تقوم باستعمال هذه الاستخبارات وحسب بل تقوم على الدوام بمراجعتها وتقييمها وتحدد احتياجات الاستخبارات الجديدة في اطار الاولويات. وهكذا تكون مراحل "عجلة الاستخبارات" قد انتهت عن طريق عودة المراحل الاربعة التي تتبع بعضها البعض بعد اتمامها الى المرحلة الاولى.